السبت، صفر 19، 1430

كل عامٍ وانت هنا





اخبريني

سيدة الإبتسامة الجميلة

عن سر العذوبة

وحلاوة الروح

عن ضحكاتٍ تسكرني

وفرح يسري كألف ليلة



مالحرقة انتظارك سوى لقاء

ومالـ صمتك.. أنفاس همسك

تتهادى مع حرف وصوت

فبأيّ شوقٍ تقسمين


اقتربي مني واهمسي
لينطق قلبي عن الهوى

فبأي شوق تقسمين؟
بقايا شفاهٌ تناثرت على الجبين
ووجنتين وعنقٌ مبين

فبأي شوق تقسمين؟
احضانٌ تقاسمتك سنين
اسكرتني بلا عنب وتين
شهدك وأنفاسٌ وعين

فبأي شوق تقسمين؟
توسدي الشوق واعلمي

غداً للقياك قريب