الجمعة، جمادى الأولى 18، 1429

امرأة .. لا اكثر


شربت قهوتي، وسواد عيني يقطر منها

يسقط على وجهي

لا أعرف من منا يشرب الآخر؟!





هذه قرارة حزني تسألك عني 

لمَ غادرتها على عجل؟

علني أراك في زوايا الفجر، ترقب شجوني

فتدرك كم آلمني غيابك.


أتقاسمك مع البعد

وأتوسّم الأمل

راضية بالإنتظار

قانعة بالركون هنا..

أنت وحدك من يرصع عتمة ليلي بفسيفساء الجنون

لتعطي الزمن مبرراً، فيحملني إليك

مكبلة بالشوق

مكللة بالذكريات! 

يكسوني الحنين

مشتاقةٌ تسعى إليك

لأغوص في قلبك.. كمحارة تلملم أصدافها خشية موج! 


دعني اختبيء تحت ظلـك 

علّك تنساني هناك

فيلتصق ظلك بمساماتي واصطبغ بلونه

لأنهي إشكالية المسافات وغيابك! 


سأمد يدي انتظاراً لك

هذه المرة لن أدعك تذهب حين ألقاك

سأحتضنك وابقيك معي حتى يتعب النهار

فيسيل ليلاً!


أشواقي مشرعة بانتظارك

أخبرت حديقتي ببقاءك .. فأزهرت

اخبرني.. هل هان عليك أن تصادر حلمي؟!


أيها المسافر إلى كل مكان

إلا إلى عينيّ

أنت رجلٌ .. اعتاد الترحال

ان اشتقت.. قلبت البحر يابسة، والأرضَ سماءً ونداء

أما أنا.. فامرأة! 

عندما تشتاق.. تريدك

تريدك فقط.. وببساطة





هناك 22 تعليقًا:

فراوله يقول...

مساالورد والجوري
عزيزي
للقدر فلسفة...!!!
وغالبا ما تعبث بتلك المشاعر والاحاسيس
التي تتكبلنا
فتلقانا نهوي شي...ولكن بالمقابل نبحث عن شي آخر لا علاقة له بما نشعر به
ولكن رغم كل شي
فالمرأة رغم كل ما تحمله من احزان
وهموم في لحظة احتياجها لطرفها الاخر
تهواه ببساطه وبعيدا عن اي تعقيد
لانه باختصارهو السمفونيه الراقيه
التي تهوي العزف عليها
:)
دمت بدفء وعذوبه
ابدا
:)

ROOGYz يقول...

نايف،،
لا شيء من ما كتبته يشبهني،
لكن كل ما كتبته أبكاني!!
كفلم سنمائي، نعيش تفاصيله بعمق، حتى يخيل لنا أنا أبطال القصه وأن تلك الأحداث جميعها تحكينا!
،،
بعيدا عن نصك/ فأنا أخشى عليك من الحزن المفرط الذي يكتسي مدونتك،،
لأطمئن على سلامة قلبك،
رسم لنا فرحاً .. (ورده)

princess dodo يقول...

امرأة عندما تشتاق
تريد الحبيب فقط وببساطه


هى كل امرأة


ورجل مسافر

هو كل حبيب

.
.


رائعه كلماتك كالعادة نايف


سلمت يداك

AseeL يقول...

دعني اختبيء تحت ظلـك..
علّك تنساني هناك..
فيلتصق ظلك بمساماتي واصطبغ بلونه..
لأنهي إشكالية المسافات وغيابك!


كلمات جميلة نايف

دمت بود

سارة الجاسم يقول...

أتنت لا تكتب بـ حبر
بل تنقش حروفاً بلغةٍ أخرى
لا تفهمها سوى الأنثى

مروري عابر كـ العادة
حتى في زوايتي الخاصة
أصبحت عابرة سبيل
فلا تَلُمني على سرعتي في الرحيل

إنما .. لنا لقاءٌ آخر مع الـ حرف, و لا شــك

دمت سعيـداً

cherry يقول...

مازال الحنين للرحيل نحوك ... حلما!!
ومازال شوقي للإبتعاد عنك ... ألما!!

( واقع اصعب من حلم , أو ربما حلم بصعوبة الواقع !! )

charisma يقول...

صباح الخير
:)


سرحت بين سطورك


هذه قرارة حزني تسألك عني

لمَ غادرتها على عجل؟


وهذى

لأغوص في قلبك.. كمحارة تلملم أصدافها خشية موج!

ابدعت
قمه بالروعه نايف
تسلم ايدك

أشعار يقول...

أظنك غبت طويلاً .
هناك من يتابعك من خلف حجاب ,
لكنه يفضل الذهب " الصمت " .

تحية شفافة ,

shahad يقول...

لو إمراة كتبت هذا الكلام سأقول الآتي

أبدعت في وصف مآساتك و أشعرتيني بها
قاسمت همك معانا فأرحتي قلبك
هنيئا لك بنا لتشاركينا حزنك
و أسفا لنا أن حملنا هموم فوق همومنا

لكن بما انك الكاتب أقول لك

غرور رجل لا يرى المراة من بعده سوى صوت مناجاة عودته من البعد

غرور أو إبداع
تبقى سيد قلمك بشعرك

It's Me يقول...

صباحٌ باكرُ اليوم !

لسنة ثانية .. لا انثنت لك ريشة ولا جف لك يراع ..

تأخرتُ قليلاً ؟! ربما !

ألف مبروك نايف سنة مرسمك الجديدة ..

ولكن ..
أريد أن أقول : في الغروب ألوان جميله .. حاول أن تراها ..

كن متفائلاً يا نايف .. وأرنا الوجه الأخر للحب ..

يعني لميس ويحيى مو أحسن منك ;)

دمت بكل هذا الألق ,,

It's Me

لا أحد يقول...

ما أسعد امرأة شعرت بالحب
وعرفت كيف تقول أحبك يا أناي

Miss~BuBu يقول...

قلمّا أجد نفسي في نصوص أقرأها

لكني أعتقد انني وجدتها كثيراً في نصك الأخير
خاصة في آخر سطرين منها ..

أعجبتني كثيراً عزيزي نايف . طال الوقت بعيداً عن مدوّنتك

charisma يقول...

تقبل الله طاعتك
وعيدك مبارك

ان شاءاالله تكون بخير

:)

lebnania يقول...

شوخبارك ياصاحب القلم والاحساس الكلاسيكى
وينك انت ياقمر
شوهيد الحلا
ان احبابت تسافراماهذا العناء يابطل كل قصه من قصص الزمان الجميل قالماذا الشقاء وانت الحبيب الطيب والعقل الممتع
سافرا وابعد وهجرا ولكن سوف تعودا لي مره اخره انى انتظارك كم انتظار الارض الامطارا والوارق الحابر والعاشق معشوقته

سامد يدى انتظارالك هذه المره لن ادعك تذهب حين القاك ساحتضنك وابقيك معى حتى يتعب النهار فيسيل ليلا اشواقى مشرعه بانتظارك

lebnania يقول...

عنجد اسعدنى كلمك وكتابتك

عنجد بقولك انت احساسك يجنان

وحبك يجنان
هذا الكلام يشبهانى لانى ديمان حبيبى المسافر ا بعيد جدا
والله يوفقك ويحابب فيك العالم اجمع
امين ياربى
خلاص الكلم ولكن ماخلاص حبى يامن

احسست معه بالامان اقولك كلامك جميل وممتع
بانتظارا كتابتك قريب انشاء الله

روميـه فهد يقول...

مرحبا نايف ...

زمـــــــــــان عن مدونتك.. عساك بخير وعافية.

مميز وممتع ما تكتبه ، ننتظره حين جمع : ).

دمتَ لمن تحب

Naif Abu-Saida يقول...

مساؤك فراولة..

هو ماقلت واكثر سيدتي
فالحب يُسقى من الروح
ونرتقب زمناً ليثمر
ويحين قطاف
إما حلو المذاق
أو سمٌّ زعاف
كلاهما في الهوى سيان..
ويختلف فقط.. مذاق الهوان

في الحب سيدتي
تتأرجح بين أنوثة من رحيق
وبتلات ورد رقيق
فراشات تبحث عن حب وتحوم
ان اقتربت احترقت
وان هربت... هو الصقيع

شكراً لك فعلاً :)

دمت بكل الرونق
وطعم الفراولة



ROOGYz

لم البحث عن ذاتنا بين سطور؟
هي كلمات ارسمها
لوحات قد لاتشبه أحداً
أو تشبه بعضاً منا
سيان

ردك أعاد الي بعض الوعي
لم اقصد حقاً كل ذاك الحزن والسواد
عذراً لقلبك، ووعدٌ بابتسامة


Princess dodo

شكراً لك لطف كلماتك


دمتن بكل الودّ

Naif Abu-Saida يقول...

Aseel

شكراً لك أنت حضورك والمديح
كوني بالقرب دوماً


سارة الجاسم ..

لا عتاب بين أحرف على موعد مع انتظار
للمرور العابر عبق ابتسامة وشذى
وأنفاس
لإطرائك عندي امتنان
هي شهادة انثى اكتب عنها
ولها


Cherry

من يعرف الفرق بينهما
سوى احساس كسير
ولذة أمنيات المساء
نتقاسمها مع وسائدنا ونخبئها خشية فرار


دمتن بود

Naif Abu-Saida يقول...

أشعار

اعترف بذنب الغياب
وجرم التقصير
لا عذر لي سوى بياض قلوبكم
ورحابة الروح
وإن كان غيابي حافز لكشف حجابك
فقد كفاني :)

شكراً لك

Shahad

شكراً لك جميل حرفك
مايهمني سيدتي..
صدى
فغضي الطرف عن كاتبها
واهمسي لذاتك.. إن وصلت إليها

مرة أخرى،
شكراً من القلب


It’s Me

هاقد انتصفت سنة ثانية
ولم اطفيء شمعاً أو حرفاً

يبدو أن اللون الأسود اختلسني بلا انتباه
للحب ألوان الطيف والقلوب
عذراً من جديد لحزن اكتسى

دمتن بكل الود

Naif Abu-Saida يقول...

لا أحد

مابعد ماقلتِ قول
قبلة لحرفك


Miss BuBu

الفنانة العذبه،
لحضورك رونق أحبه
سعيدٌ أنها أعجبتك
وأنا أيضاً بعدت هن هنا كثيراً
كوني بالجوار


Charisma
لمعايدتك خجل وامتنان
ولكن بعد فوات العيد
فاليوم عيد لحب آخر
فكل عامٍ وانتِ محبوبة

شكراً لك

دمتن بود

Naif Abu-Saida يقول...

Lebnania

شكراً لك كل هذا الإحساس
لاشيء سوى.. شكراً اخرى


روميـه فهد

ودمت بذات العذوبه
أنا من ينتظرك هنا مع كل رسم

دمتن بود،
نايف

العاب دلع يقول...

ابداع ..

نص رائع ..
اشكرك ..

تقبل مروري المتواضع